رؤية المسعدي للانسان

تجسّم حدّث أبو هريرة قال:… رؤية المسعدي للانسان في مستويين إثنين: الإنسان بما هو كائن متعدّد الأبعاد: الإنسان بما هو كسب واستحالة صعّادة ومأساة

الإنسان بما هو كائن متعدّد الأبعاد

الإنسان وجود فرديّ

الإنسان وجود جماعيّ

الإنسان وجود ميتافيزيقيّ

الإنسان وجود عقليّ

الإنسان بما هو كسب:

  • في مستوى أمنياته
  • في مستوى أحواله
  • في مستوى أقواله
  • في مستوى أفعاله

الإنسان بما هو استحالة صعّادة

  • رفض الحياة بين الأموات
  • وضعه ريحانة
  • وضعه للجماعة
  • التّحرّر من تجربة آلام عشق الغيب

الإنسان بما هو مأساة

  • في الأقوال
  • في الأحوال
  • في الأفعال
  • في الزّمان
  • في مستوى الأصوات
  • في مستوى الخاتمة

رؤية المسعدي للانسان من خلال بطل حدّث أبو هريرة قال:… رؤية إنسانيّة متحرّرة

قد يفيدك

التقابل بين البداية والنّهاية في رواية حدّث أبو هريرة

أضف تعليق

You cannot copy content of this page