تحليل مقال في الحماسة

تحليل مقال في الحماسة

تحليل مقال في الحماسة لتلامذة السّنة الرّابعة آداب

المقال:about:blank

تفنَّن شُعراءُ الحماسةِ في تحويل َبشاعَة الحَربِ إلى َنصٍ شعريٍّ يعطِفُ القًلوبَ َعلى قيم البُطولَة.

ينتظر من المترشّح أن يكتب مقالا من مقدّمة وجوهر وخاتمة، يتضمّن أبرز الأفكار الّتي يقتضيها هذا الموضوع.

المقدّمة: 

(مجال األعداد من 0 إلى 3) وتتكوّن من ثلاثة أقسام هي: التّمهيد وإدراج الموضوع والتّنزيل الإشكاليّ.

1 التّمهيد: 

يُنجز بفكرة تكون وثٌيقة الصّلة بالموضوع وتُّتَخذ مدخلاعامّا إليه، من قبيل:

  • علاقة الشّعر بالمرجع في قصائد الحماسة…
  • تعدّد أبعاد شعر الحماسة ( التّسجيل / التّخييل…)
  • وظيفة الفنّ عامّة، وفنّ الشّعر على وجه الخصوص بين التّحسين والتّقبيح…

2إدراج الموضُوع:

ويكون إمّا بالمُحافظة على لفظه، وإمّا بالتّصرّف فيه. من قبٌل:

-تفنَن شُعراءُ الحماسةِ في َتحويلِ َبشاعَة الحَربِ إلى َنصٍ ِشعريٍّ يعطِف القًلوبَ َعلى قيم البُطولَة.

⇐ يقبل من المترشّح أن يتصرّف في الموضوع عند بسطه شرط أن يحافظ على معنى التّقرير في جملته المُثبَتة.

.3الطّرح الإشكاليّ:
نتدبّر من نصّ الموضوع إشكالٌّية ونعرضها فًي شكل أسئلة أو في شكل جُمل مُثبتة لتكون برنامج العمل في الجوهر، من قبٌل:

  • مظاهر تفنّن شعراء الحماسة في تحويل بشاعة الحرب إلى نصّ شعريّ.
  • وظيفة شعر الحماسة عطف القلوب على قٌيم البطولة.
  • إبداء الرّأي في مركزيْ الاهتمام السّابقين.

الجوهر: 

(مجال األعداد من 0 إلى 10) ، يتكوّن جوهر هذا الموضوع من قسميْن كبيريْن: أحدهما لتحليل أطروحة الموضوع، والثاني لإبداء الرّأي فيها.

التّحليل: تحليل مقال في الحماسة لتلامذة السّنة الرّابعة آداب

– العنصر الأوّل:

  • مظاهر تفنّن شعراء الحماسة في تحويل بشاعة الحرب إلى نصّ شعريّ:

أ- التفنّن في التّعبير: تداخل السجلاّت اللغويّة وذلك بتوظٌيف حقول معجمٌيّة بعٌدة عن بشاعة الحرب:

إخراج معنى الخوف من الانتقام إخراجا غزليّا جميلا.

– المعجم الدّينيًّ:

تردّى ثٌاب الموت حمرا فما أتىلها اللّيل إلاّ وهي من سندس خضر )أبو تمّام(

تحويل معجم الموت والدّم إلى سجلّ دينًي: الشهادة والخلود في الجنة.

ب- التفنّن في الإيقاع: من قبيل:

  • تحويل ضجيج الحرب وفوضى الأصوات على إٌيقاع حماسًيّ احتفالًّيّ يضفي تجانسا وغنائٌية على النصّ الشّعريّ.
  • قوّة ألأجرس والتّرديد والتّشفي والجناس والتّماثل التّركٌبًيّ…
  • الجناس والتّرديد:

وسارت به بين القنابل والقناعزائم كانت كالقنا والقنابل (أبو تمّام)

  • التّقفية الدّاخلٌيّة:

فنحن في جذل والرّوم في وجل والبرّ في شغل والبحر في خجل (المتنبّي)

⇐ تحويل الفعل الحربيّ إلى نشيد احتفاليّ.

ج- التفنّن في التّصوير: من قبيل:

  • توظيف التّشبيه لتحويل مشهد حمرة الدّم في نحورالخمر إلى مشهد غزلًيّ:
  • توظيف الاستعارة في تحويل صورة الدّم من دلالتها على التّنكيل إلى الدّلالة على الإخصاب:

هل الحدث الحمراء تعرف لونهاوتعرف أيّ السّاقيين الغمام

سقتها الغمام الغرّ قبل نزولــــهفلمّا دنا منها سقتها الجماجم (المتنبّي)

  • تحويل صورة الحرب بما تحمله من بشاعة إلى ضياءونور: وظلمة من دخان في ضحى شحب
  • توظٌف التّقابل في نزع صفتي العبوس والتجهّم عن المحارب وهويفتك بالأعداء:

تمرّ بك األبطال كلمى هزيمـــــــة ووجهــــــــــــك وضّاح وثغــــــــــــرك باســــم )المتنبًّي(

  • نزوع الصّورة نحو الغرابة والمحال للسموّ بصورة البطل نحو ذرى أسطورٌّة خارقة:

⇐ تضافر أساليب فنٌية متنوّعة في تحويل البشاعة إلى نصّ شعريّ أذكى النّفس الملحمي للحماسة، وأغنى شعريّة الخطاب.

العنصر الثاني:

  • عطف القلوب على قيم البطولة:

أ- الفروسيّة والإقدام:

قد كـــان أسـرع فارس في طعـــنة  فرسـا ولكـنّ المنيّـة أسـرع

المتنبي

ب- الفعل والفتك:

ج- حسن التّخطٌط العسكريّ وحنكة القٌادة:

د- التّحميس ورفع همم الجيوش المقاتلة وتحصينها من الخوف:

  • تخليد المآثر والتّغنّي بها.
  • ابتكار مثل أعلى يجسّم قٌيم البطولة.
  • تجاوز شعرالحماسة الوظٌفة التّسجيلٌّة نحو وظيفة تاثيرٌية.

ملاحظة: يقبل من المترشّح الوقوف عند مظاهر بشاعة الحرب في فقرة مستقلّة.

إبداء الرّأي:

من قبيل:

  • تفاوت حظ النصوص الحماسيّة في القدرة على تحويل البشاعة إلى جمال يعطف القلوب.
  • ارتباط بعض القصائد الحماسيّة بوظائف أخرى تنضاف  إلى وظيفة عطف القلوب على القيم وتتقاطع معها: مذهبيّة )الدّعوة للتّشيّع( / سياسيّة)خدمة السّلطان ( / ذاتيّة )التكسّب(تداخل قيم البطولة الحربيّة مع قيم إنسانٌية أخرى مثل: الكرم ورجاحة العقل والعدل…

3 التّأليف بين قسميْ التّحليل والتّقويم:

من قبيل:

  • استيفاء مدوّنة الحماسة لخصائص العبارة الشّعريّة  معجما وإٌيقاعا وتخييلا في إخراج الوقائع الحربيّة البشعة إخراجا شعريّا جميلا.
  • تهدف العبارة الشّعريّة الحماسيّة أساسا إلى إعلاء قيم البطولة وعطف القلوب علٌيها.
  • ..

الخاتمة: 

(مجال الأعداد من 0 إلى 2)

تتكوّن ِمن ثلاثة أقسام:

 جمع النّتائج: من قبيل:

  • جمع الشّعر الحماسيّ بين التّسجيل والتّخييل فرتقى بالوقائع المحدودة بسياقها إلى وقائع إنسانيّة خالدة 

إبداء الموقف:

من قبيل:

  • تبقى الحرب بشعة وإن اجتهد شعراء الحماسة في
    تجمٌلها.

فتح الأفق:

تحليل مقال في الحماسة لتلامذة السّنة الرّابعة آداب

مقالات ذات صلة

  • وصف الحرب وآثارها في شعر الحماسة
  • وصف البطل في شعر الحماسة
  • المعاجم في شعر الحماسة خصائصها ووظائفها
  • تشكيل الصّورة في شعر الحماسة: الوسائل/ الطّريقة
  • الاختبار التّأليفي في المقال الأدبي الحماسة
  • فرض في المقال الأدبي تدريب الحماسة
  • جذاذة شرح نص الجواري المنشآت ابن هانىء
  • شرح قصيدة قبحا لوجهك يا زمان للمتنبي
  • جذاذة قصيدة لهذا اليوم بعد غد أريج
  • شرح قصيدة فتى عنده خير الثواب وشره
  • قصيدة الكريم الحر ليس له عمر – أبو تمّام
  • جذاذة شرح نص يوم أرشق أبو تمّام
  • شرح قصيدة فتح الفتوح
  • وصف الحروب في شعر المتنبي
  • أنواع النصّ الحماسيّ
  • التّوليد في شعر أبي تمّام:خصائصه/وظائفه

سة

عن admin

شاهد أيضاً

مقال أدبي في المنزع العقلي الجاحظ

مقال أدبي في المنزع العقلي الجاحظ : جمع الجاحظ بين التفكير العلمي في البحث والشّكل …

إنتاج كتابي تحليل أطروحة مدعومة

إنتاج كتابي تحليل أطروحة مدعومة في نص حجاجي للجاحظ النصّ: حاجة العقل إلى الشحذ المحور …

مقال أدبي حدّث أبو هريرة قال : …

مقاربة مقال أدبي حدّث أبو هريرة قال : … لم يكتف المسعدي بالتّعويل على التّراث …

كيف تقدم رأي غيرك أو موقفه ( الحياد أو الإنحياز)

كيف تقدم رأي غيرك أو موقفه ( الحياد أو الإنحياز) كيف تقدم رأي غيرك أو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You cannot copy content of this page